محتـوى الخبـر
الدوحة - الراية: : 12/6/2015
نظمت الجمعية القطرية لنأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة بالتعاون مع المكتب التنفيذي للجمعية الخليجية للإعاقة بدولة قطر أمس السبت محاضرة توعوية تحت عنوان "الصحة النفسية لأسر ذوي الإعاقة" بمناسبة اليوم العالمي للإعاقة للمحاضر محمود أبو نوارة بمقر المركز الثقافي الاجتماعي لذوي الاحتياجات الخاصة.

وقالت السيدة اليازي الكواري رئيس مجلس إدارة المكتب التنفيذي للجمعية الخليجية إنه عندما ينجب الوالدان طفلاً غير عادي، يمرّان بسلسلة من الأزمات وردود فعل لم يتوقعاها أبدًا ومن هنا يأتي الجانب النفسي لمساعدة الوالدين على التكيّف مع هذا الموضوع.

وأضافت إن هذه المحاضرة التوعوية تهدف إلى مساعدة الوالدين للنظر إلى الشخص المعوق والإعاقة بموضوعية وفهم ما هو محتمل أن يكون سلوك الشخص المعوق في المستقبل وأساليب التأقلم مع الشخص المعوق وأن الشخص المعوق لديه نفس الاحتياجات التي لدي الأصحاء مثل الاحتياجات الجسمية والترفيهية والتربوية.

وقال الأستاذ محمود أبو نوارة خلال المحاضرة إن هناك معايير جودة لخدمات الصحة النفسية يجب اتباعها عند التعامل مع أسر ذوي الاحتياجات الخاصة، مشيرًا إلى أن التركيبة النفسية للإنسان تنقسم إلى 4 أجزاء هي العقل والجسد والروح والنفس.

وأضاف إن معظم الأسر التي لديها أطفال من ذوي الإعاقة لديها أفكار سلبيّة تؤثر على الانفعال كما تؤثر على الحالة النفسيّة لدى تلك الأسر وهنا يجب تقوية الجانب الديني حتى يتمكنوا من التعامل في مثل هذه الحالات.